العلاج بالبروتونات

لأورام الجهاز الهضمي

يمكن أن يحدث سرطان الجهاز الهضمي في المريء والمعدة والبنكرياس والقناة الصفراوية والكبد والقولون والمستقيم والشرج. اختيار العلاج المناسب لسرطان الجهاز الهضمي قد يشكل صعوبة بسبب الأنسجة والأعضاء الحساسة التي تشكل هذا الجزء من الجسم. إن العلاج بالإشعاع التقليدي يمكن أن يؤثر بشكل سلبي على الأعضاء السليمة التي تقع بالقرب من الجهاز الهضمي، مثل الكليتين والأمعاء و الأمعاء الدقيقة. حيث أن عدم القدرة على تركيز الأشعة في المنطقة المراد علاجها (حتى الجرعات المنخفضة من الأشعة) يمكن أن يؤثرعلى وظائف الجسم الهامة التي تقوم بها أعضاء الجهاز الهضمي.

كيف يعمل العلاج بالبروتونات على تحسين علاج أورام الجهاز الهضمي

يتميز العلاج بالبروتونات بالقدرة على الوصول للأعضاء العميقة داخل الجسم لعلاج الأورام التي يصعب الوصول إليها في الجهاز الهضمي، دون أن يشكل خطورة كبيرة على الجهاز الهضمي والأعضاء المجاورة له. وهذا يحد من الآثار الجانبية المحتملة التي يمكن أن تؤثر على صحة المريض ونوعية الحياة أثناء عملية العلاج. يزيد العلاج بالبروتونات أيضا الخيارات المتاحة للعلاج لدى المريض لأنه – وعلى العكس من العلاج الإشعاعي التقليدي- يمكن الجمع بينه وبين الجراحة بشكل آمن.

سرطانات الجهاز الهضمي الشائعة التي يمكن علاجها عن طريق العلاج بالبروتونات

  • القولون
  • البنكرياس
  • الكبد
  • المرئ
  • المعدة
  • القناة الصفراوية
  • المستقيم
للتحدث مع فريقنا فيما يتعلق بسرطانات الجهاز الهضمي اضغط هنا أو تواصل معنا على الرقم ٦٦٠٨-٥٨٥-٦٧٨- ١ +

ابدأ رحلة علاجك

اضغط هنا أو تواصل معنا على الرقم ٦٦٠٨-٥٨٥-٦٧٨- ١ +
تعرف على الدكتور ريتش

تعرف على الدكتور ريتش

الدكتور تايفن ريتش مختص في علاج سرطانات الجهاز الهضمي والرئة بخبرة أكثر من 30 سنة. يعتبر الدكتور ريتش أحد أفضل الأطباء في مجال تخصصه في الولايات المتحدة. حصل الدكتور ريتش على العديد من الجوائز في الريادة و التميز الطبي، كما أن له أكثر من 200 ورقة بحثية و أجزاء من كتب منشورة في مجال تخصصه.

WhatsApp us